الملحم : مدونة سورية تواكب احدث الأخبار على الساحة السورية والعربية

خليفة. إمارات".. أول عنوان إلكتروني باللغة العربيّة

بتاريخ 5/24/2010 بواسطة Y.MELHEM


وضعت الإمارات نفسها كأول دولة عربية تطلق عنواناً إلكترونيا باللغة العربية عبر شبكة الإنترنت بعنوان أسمته "خليفة.إمارات". يذكر أن منظمة "ايكان" كانت قد أصدرت موافقتها النهائية للسعودية والإمارات ومصر، لبدء استخدام الأحرف العربية لأسماء المواقع الإلكترونية.

دبي: أطلقت وزارة شؤون الرئاسة بالتعاون مع هيئة تنظيم الاتصالات في الإمارات أول عنوان إلكتروني باللغة العربية على شبكة الانترنت بعنوان "خليفة.إمارات". وقد دشن منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة موقع الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.

ويمثل هذا الإنجاز الأول من نوعه في تاريخ الانترنت الذي يسمح بتسجيل واستخدام عناوين المواقع بلغات أخرى غير الإنجليزية. وتعد خطوة الحصول على الموافقة من منظمة الأسماء والأرقام "الايكان" لتسجيل اسم النطاق باللغة العربية والموافقة على "امارات" ليكون اسم نطاق "عنوان الانترنت" لدولة الامارات العربية المتحدة.

وأشادت وزارة شؤون الرئاسة بالجهد الذي بذلته هيئة تنظيم الاتصالات لتحقيق هذا الإنجاز غير المسبوق وأكدت أن استخدام عنوان إلكتروني لدولة الإمارات باللغة العربية يأتي اعتزازا من الإمارات بلغتها وانتمائها العربي وتقديرا منها لدور هذه اللغة في نقل مظاهر النهضة والتطور الذي تشهده الدولة وليكون بوابة تواصل للتعرف على دولة الإمارات وما تتميز به من وسطية واعتدال واحترام للآخرين مواقف إنسانية ومد يد العون والإغاثة للمحتاجين في العالم كافة.

وبهذا أصبحت الإمارات بين أُول 4 دول فقط في العالم التي تمنح حق استخدام عنوان إلكتروني بلغتها الأم من منظمة الأسماء والأرقام " الايكان".. وهوما يعزز مكانة دولة الإمارات المتقدمة في مجال الانترنت والاتصالات وتقنية المعلومات.

وفي مصر، بدأ يوم 6 مايو/ أيار التشغيل التجريبي لنطاق ".مصر" وتسجيل أول نطاق فرعي على مستوى العالم بعد الحروف اللاتينية باللغة العربية تحت مسمى "وزارة الاتصالات دوت مصر".

ويأتي هذا في ظل سعي الحكومة المصرية لتوسيع قاعدة مستخدمي الإنترنت في مصر، مما سيتيح للجهات الحكومية التي تقدم خدمات للحكومة الإلكترونية والشركات الراغبة في تقديم خدمات التجارة الإلكترونية وغيرها من الخدمات المقدمة عن طريق الإنترنت مخاطبة المواطنين والمستهلكين بلغتهم وجعل مواقعها على الإنترنت في متناول الجميع على حد سواء.

يذكر أن منظمة "تعاون الإنترنت للأسماء والأرقام" المعروفة باسم "ايكان" قد أصدرت موافقتها النهائية لأربع دول، هي السعودية والإمارات ومصر وروسيا، لبدء استخدام الأحرف العربية والروسية لأسماء المواقع الإلكترونية.

وفي القرار الصادر في 22 أبريل/نيسان الماضي، اتخذت المنظمة خطوة كبيرة لتسهيل استخدام الإنترنت للذين لا يستخدمون الأحرف اللاتينية. وقال الرئيس التنفيذي للمنظمة غير الربحية رود بيكستورم "هذا سيفتح باب الإنترنت للناطقين بالعربية والروسية الذين قد لا يكونون استخدموا الإنترنت قط في السابق".

وهذا هو أول التعديلات التي تجرى على تقنيات أسماء المواقع الإلكترونية بأحرف غير لاتينية منذ اجتماع لمجلس إدارة "ايكان" في كوريا الجنوبية في أكتوبر (تشرين الأول) 2009. ويذكر أن هناك 21 طلبا من دول عدة تشمل 11 لغة مثل اللغة الصينية لبدء استخدام اللغة الأم لأسماء المواقع الإلكترونية.

ومن المتوقع أن تغير "أسماء المواقع الدولية" المعروفة بـIDN، طبيعة استخدام الإنترنت خلال السنوات المقبلة مع موافقة "ايكان" على طلبات جديدة لجعل اللغات المحلية حول العالم تستخدم للمواقع الإلكترونية، مما يفتح المجال لمستخدمين لا يجيدون اللغة الإنجليزية أو غيرها من اللغات التي تعتمد على الأحرف اللاتينية.

ووفقا للبيانات الرسمية الواردة على موقع هيئة الإنترنت لتسجيل الأسماء والأرقام العالمية، فقد تم إدراج أول رمز لمجالات المستوى الأعلى في منطقة الجذر من أسماء النطاقات بالعربية للمملكة العربية السعودية باسم "السعودية" وجمهورية مصر بـ"مصر"، والإمارات العربية المتحدة باسم "إمارات"، مؤكدة أن رموز النطاقات الواسعة حاليا متوافرة للاستخدام الآن لكن ستجرى اللمسات النهائية قريبا لرؤية أسماء النطاقات التي تنتهي في "مصر"، "السعودية"، "إمارات".

وأوضح ناطق باسم "ايكان" أن "العربية أول لغة لا تعتمد على اللغة اللاتينية تستخدم" في وضع أسماء المواقع الإلكترونية، مضيفا أن "العربية من بين أكثر اللغات المستخدمة على الإنترنت اليوم". وتابع أن نسبة استخدام الإنترنت في الشرق الأوسط اليوم نحو 20 في المائة، وهناك "إمكانية كبيرة للنمو" في المنطقة، مما يجعل المنظمة متفائلة بأن استخدام اللغة العربية سيفتح المجال لزيادة عدد المستخدمين في الدول العربية الـ22 والناطقين بالعربية في الخارج.

ويذكر أنه حتى العام الماضي كانت هناك عوائق تقنية لا تسمح باستخدام أي حروف غير الحروف اللاتينية لخلق عنوان موقع إلكتروني. لكن عملت "ايكان" على مدار أشهر طويلة لاختبار برامج جديدة تسمح باستخدام أحرف غير لاتينية، والسماح للدول حول العالم بتقديم طلبات خاصة لتطوير أسماء عناوين مواقع إلكترونية بلغات أخرى، وقد نجحت السعودية ومصر والإمارات في الحصول على الموافقة الخاصة.

ومنذ تأسيسها عام 1998، تنسق منظمة "ايكان" العالمية عناوين المواقع الإلكترونية حول العالم كي يستطيع المستخدمون للإنترنت الحصول عليها، بالإضافة إلى إبقاء عناوين المواقع الإلكترونية محفوظة ومستقرة من دون تكرار أو تلاعب.

وكانت السعودية من ناحيتها قد أعلنت مؤخرا عبر هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات ممثلة في المركز السعودي لمعلومات الشبكة عن فتح التسجيل لأسماء النطاقات العربية تحت النطاق العربي "السعودية" للراغبين في ذلك على مرحلتين.

ردود على "خليفة. إمارات".. أول عنوان إلكتروني باللغة العربيّة"

أترك تعليقا

تـــابعنا عـــــــلى

-- Yousef Melhem | 

سجل اعجابك بالمدونة

Almelhem

.

Almelhem

....
-----------
0 Subscribe to ِAlmelhem by Email