الملحم : مدونة سورية تواكب احدث الأخبار على الساحة السورية والعربية

شخصيات دولية تساند سورية

بتاريخ 8/25/2011 بواسطة Melhem


شخصيات دولية تساند سورية
زار مشاركون في حملة «سورية بخير» جرحى الجيش والقوات المسلحة في مشفى تشرين العسكري وقدموا لهم باقات من الأزهار تقديراً ووفاء للتضحيات التي يقدمونها في سبيل الحفاظ على سلامة وأمن المواطن والوطن.

وقال مدير مجلس الإستراتيجيات الدولية في فرنسا آلان كالفيز: إن ما رأيته يبعث على الأسف، أنا كنت جندياً وأعرف شعورهم لأنهم يدافعون عن وطنهم، هم جرحوا بأيدي أناس يدعون أنهم يطالبون بالديمقراطية، وأضاف: بالأمس كنت بحماة ورأيت ثلاثة أبنية حكومية مدمرة بالقنابل والرشاشات وهذه ليست هي الطريقة الصحيحة لطلب الحرية والديمقراطية، مضيفاً: إن هناك أشخاصاً حقيقيين في سورية يطالبون بالإصلاحات وتابع «نحن نحترمهم ولكن ما لا يمكن أن نحترمه هو أن الناس يستخدمون هذه المشاعر ليصلوا إلى مبتغاهم في تدمير البلد».
وتمنى كالفيز عودة الهدوء من أجل متابعة الإصلاح الذي يتطلب الاستقرار أولا، وقال: «أتيت إلى هنا منذ خمس سنوات ورأيت بعض التغيير نحو الأفضل في الاقتصاد إلا أن السوريين لا يزالون أنفسهم الشعب الطيب والودود»، وأضاف: «صورة سورية في نظري لم تتغير قبل أن آتي إلى هنا على الرغم من حجم الأكاذيب والتقارير التي تصنعها وسائل الإعلام».
من جهته قال الأكاديمي والباحث التركي يلماز ديكباش «جئت من تركيا لأعلن تضامني مع الشعب السوري الذي سوف ينتصر بالنهاية ويتخلص من هؤلاء الإرهابيين والقوى التي تحركهم وتمدهم بالسلاح والمال وتستخدمهم لذلك على السوريين ألا يقلقوا كثيراً وأن يتماسكوا ويؤمنوا بأنفسهم وبأن النهاية الحتمية هي انتصار الشعب السوري».
وأقامت وزارة الخارجية والمغتربين مأدبة إفطار في قصر النبلاء تكريما للمشاركين في حملة سورية بخير، وقدم نائب وزير الخارجية والمغتربين فيصل المقداد عرضا للأحداث التي شهدتها سورية وما تتعرض له من حرب شرسة تشارك فيها وسائل إعلام عربية وغربية تفبرك المظاهرات ومشاهد القتل والانشقاق موضحاً أن سورية تعاطت مع الأزمة بكل صبر وهدوء من أجل حماية مواطنيها المدنيين وضمان الأمن والأمان لهم.
ووجه الدكتور المقداد الشكر للمشاركين في حملة سورية بخير لما بذلوه من جهد في المجيء إلى سورية والاطلاع على حقيقة الوضع فيها داعيا إياهم إلى نقل ما رأوه بكل مصداقية.
وشارك في حملة سورية بخير التي أنهت فعالياتها أمس 250 شخصية أكاديمية وسياسية وبرلمانية وإعلامية وفنية من 18 دولة عربية وأجنبية.



Bookmark and Share

ردود على "شخصيات دولية تساند سورية"

أترك تعليقا

تـــابعنا عـــــــلى

-- Yousef Melhem | 

سجل اعجابك بالمدونة

Almelhem

.

Almelhem

....
-----------
0 Subscribe to ِAlmelhem by Email